لمسة أمل
لمسة أمل
لمسة أمل
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

لمسة أمل


 
الرئيسيةالبوابة**Latest imagesالتسجيلدخول

 

 علاج إنسداد الشرايين التاجية .. دواء .. شبكات .. جراحة قلب

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة





البلد : علاج إنسداد الشرايين التاجية .. دواء .. شبكات  .. جراحة قلب Jo10
نقاط : 193260
تاريخ التسجيل : 01/01/1970

علاج إنسداد الشرايين التاجية .. دواء .. شبكات  .. جراحة قلب Empty
مُساهمةموضوع: علاج إنسداد الشرايين التاجية .. دواء .. شبكات .. جراحة قلب   علاج إنسداد الشرايين التاجية .. دواء .. شبكات  .. جراحة قلب Icon_minitimeالثلاثاء فبراير 09, 2010 6:04 pm



علاج انسداد الشرايين التاجية .. دواء .. شبكات .. جراحة قلب



د. إياس نهاد الموسى - من المشاهد التي تتكرر في عيادات القلب مشهد المريض الذي يحمل بيده نسخة من القرص المدمج ((CDالذي يحتوي على فيلم القسطرة الذي اجريت له قبل أيام و غالبا ما يكون قد نصح بإجراء عملية قلب مفتوح أو وضع شبكات معدنية كعلاج لتصلب الشرايين التاجية الذي يعاني منه.
يقوم المريض بأخذ أراء مختلفة من اطباء القلب، وقد ينصح البعض بعمل جراحة قلب مفتوح لعمل وصلات جراحية أو تحويلات لإيصال الدم من الشريان الأبهر الرئيسي إلى المناطق التي تعاني من نقص التروية ( أي نقص وصول الدم إليها )، وقد ينصحه البعض الآخر بتجنب الجراحة ووضع شبكات معدنية داخل الشرايين التاجية تقوم بفتح مجرى الدم داخل الشريان و تعيد التروية إلى عضلة القلب، وقد ينصحه فريق ثالث بعدم عمل جراحة أو زراعة شبكات بل بأخذ الأدوية فقط.
وعندما يواجه المريض بثلاثة أراء مختلفة فانه يشعر بالحيرة و لا يجد أمامه إلا أن يبحث عن أراء أخرى لعل إحداها يفلح في إقناعه بأنه الرأي السديد و الحل الوحيد لما يعاني منه.
وليس من السهل شرح العوامل الفنية و التقنية التي يأخذها اطباء القلب بعين الاعتبار عندما يقررون كيفية علاج انسداد الشرايين، ولكن من الممكن إعطاء ( رؤوس أقلام ) حول هذا الأمر.
معظم حالات تصلب الشرايين يمكن علاجها عن طريق القسطرة العلاجية، من بين كل 100 مريض يعانون من تصلب الشرايين فان ما يقارب من 60-70% يمكن علاجهم بالشبكات المعدنية، و 10-15% يتم علاجهم بجراحة القلب، و الباقي بالدواء فقط حيث لا يكون هناك خيار لعمل جراحة أو شبكات إما لشدة المرض حيث لا تنفع الجراحة أو الشبكات أو لبساطته حيث لا تلزم الجراحة أو الشبكات.
متى ينصح بعمل جراحة القلب المفتوح كعلاج أفضل لانسداد الشرايين؟
جراحة القلب المفتوح ينصح بعملها عندما يكون تصلب الشرايين منتشراً في الشرايين التاجية الرئيسية الثلاثة و في مواضع تفرع الشريان الرئيسي إلى فروع كبيرة، و في حالات الانسداد الكامل لشريان رئيسي هام لا يعتقد الطبيب أن بالإمكان فتحه عن طريق القسطرة العلاجية ( البالون و الشبكة )، كما ينصح بعمل جراحة في حالة وجود تضيق شديد في الشريان الرئيسي الأيسر حيث أن الجراحة في هذه الحالات أكثر أمان و فعالية.
كما ينصح بعمل جراحة القلب إذا كان المريض غير قادر أو غير ملتزم بأخذ الأدوية المميعة للدم طويلة الأمد التي يجب أخذها بعد وضع الشبكات المطلية الحديثة حيث أنها تستوجب اخذ نوعين من مميعات الدم احدها الاسيرين والثاني يعطى لسنة أو لسنتين و هو مميع مساعد لمنع تخثر الشبكة المطلية.
وينصح كذلك بجراحة القلب المفتوح إذا كان هناك خلل في احد الصمامات القلبية الذي يحتاج إلى جراحة قلب لتغييره و في هذه الحالة يتم عمل وصلات الشرايين الجراحية في نفس الوقت الذي يتم فيه تغير صمام القلب.
2- متى ينصح بعمل القسطرة العلاجية، أي فتح الشرايين بواسطة زراعة الشبكات (الدعامات ) المعدنية؟

القسطرة العلاجية

تبقى هي الخيار الأول في علاج تصلب الشرايين التاجية، ولكن يجب دراسة كل حالة بحذر لضمان نتائج أفضل و سلامة أكثر للمريض، حيث أن القسطرة العلاجية كإجراء عادة ما تكون ابسط كثيراً من الجراحة و يغادر المريض المستشفى بعد يوم واحد ولا تحتاج إلى تخدير عام و لا فتح الصدر و لكنها تظل إجراءاً يستدعى الدخول إلى داخل الشريان التاجي بأسلاك و بالونات و شبكات معدنية و لذلك فهي لا تخلو من خطورة و أن كانت قليلة.
ينصح بعمل شبكات معدنية في الشرايين التاجية في الحالات التي يرى الطبيب أن الانسدادات ليست متعددة جداً أي لا تستدعي زراعة 6 او 7 او 8 شبكات داخل الشرايين و ليست هناك انسدادات كلية مزمنة في شريان هام قد لايتمكن الطبيب من فتحه عن طريق القسطرة، وليس هناك تكلسات شديدة قد تمنع الشبكة من إن تفتح الشريان بشكل كاف.
ومع تطور تقنية الشبكات أصبح بالإمكان علاج حالات كثيرة كانت تستدعي عمل جراحة القلب بواسطة القسطرة العلاجية حيث أصبح من الأسهل الوصول إلى مناطق في الشرايين التاجية لم يكن بالإمكان الوصول إليها من قبل، و أصبح هناك أنواع و إحجام من الشبكات تساعد على فتح الشرايين ذات الأطوال و الأحجام المختلفة

-متى يتم العلاج بالدواء فقط؟

قبل الإجابة على هذا السؤال يجب التذكير بكل وضوح أن العلاج الدوائي هو ركن أساسي من علاج تصلب الشرايين، أي انه يعطى في كل الحالات سواء تم علاجها بالجراحة أو بالقسطرة العلاجية، ولا يعني عمل جراحة القلب أو القسطرة العلاجية أن المريض لن يأخذ دواء بعد ذلك بل أن من عوامل نجاح الجراحة أو القسطرة العلاجية الاستمرار في اخذ أدوية معينة بعد ذلك للمحافظة على الشرايين وتقليل احتمال عودة الانسدادات إليها،فالدواء ضروري في جميع الأحوال.
ويكون العلاج بالدواء وحده في الحالات التي يكون فيها تصلب الشرايين أما بسيطاً أو متوسطاً لا يحتاج إلى شبكات أو جراحة أو شديد التعقيد بحيث انه لا مجال لعمل الجراحة أو الشبكات وهذا القرار كثيراً ما يكون غامضاً و فيه اجتهادات كثيرة فالبعض قد ينظر إلى الشرايين على أنها لا تصلح لجراحة أو شبكات بينما يرى البعض الأخر أنها قابلة للعلاج بواحدة من هاتين الطريقتين وهذا يعتمد على خبرة الطبيب و نظرته الحكيمة للمرض و للمريض في آن معا.

خلاصة القول :.

العلاج الدوائي ضروري في كل حالات تصلب الشرايين.
الخيار الأول هو القسطرة العلاجية ( الشبكات ).
الجراحة هي خيار ضروري في حالات معينة إذا كانت القسطرة العلاجية غير قادرة على حل المشكلة بشكل كاف و مفيد للمريض.
العلاج بالدواء وحده إذا كانت الجراحة أو الشبكات غير لازمة أو غير ممكنة.
وكما نقول دائماً، فان هذه مجرد رؤوس أقلام و إرشادات عامة غير شاملة لكل الحالات، و القرار الأخير هو للطبيب المؤهل الحريص على إعطاء مريضه أفضل النصيحة و أحسن العلاج.


منقول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
علاج إنسداد الشرايين التاجية .. دواء .. شبكات .. جراحة قلب
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» في محلات العطارة لكل داء دواء
» تصلب الشرايين .. ما الأسباب ؟
» لكل داء دواء
» النشاط البدني يفيد المصابين بأمراض القلب التاجية
» الملح دواء الإكتئاب

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
لمسة أمل  :: المنتديات الإجتماعية :: الطب والصحة-
انتقل الى: