لمسة أمل
لمسة أمل
لمسة أمل
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

لمسة أمل


 
الرئيسيةالبوابة**Latest imagesالتسجيلدخول

 

 الإسقاط المتكرر ومشكلة المناعة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة





البلد : الإسقاط المتكرر ومشكلة المناعة  Jo10
نقاط : 193320
تاريخ التسجيل : 01/01/1970

الإسقاط المتكرر ومشكلة المناعة  Empty
مُساهمةموضوع: الإسقاط المتكرر ومشكلة المناعة    الإسقاط المتكرر ومشكلة المناعة  Icon_minitimeالأحد أبريل 22, 2012 9:14 am




الاسقاط المتكرر ومشكلة المناعة






د. سميح خوري - مستشار الأمراض النسائية والتوليد والعقم

يُعتقد أنه من المحتمل ان يكون ثلث حالات الاسقاط المتكرر أو أكثر ناتجة عن مشكلة في جهاز المناعة. ومن المعروف ان عمليات الاخصاب, التلقيح ونمو المضغة تسير باتجاه معاكس لاحدى الركائز الاساسية في الطبيعة: ففي المضغة هناك خمسون بالمئة من نسيج الام, والنصف الآخر الذي يأتي من الأب, يعتبر نسيجاً غريباً عن جسمها.
وفي الايام القليلة التي تلي الاخصاب تتصل الارومة الغذائية (الخلايا الجنينية للمضغة والمشيمة الناميتين) بشكل فعلي بأنسجة الام ودمها بالتصاقها بجدار الرحم. ويقوم دم الأم, كما هو متوقع باطلاق المضادات الحيوية ضد هذا النسيج الغريب جزئياً.
ولكن وبشكل طبيعي تنتج المرأة الحامل أيضاً مضادات حيوية مميزة تحمي خلايا الأرومة الغذائية من المضادات الحيوية الأخرى وتسمى المضادات الحيوية المحصرة Enhancing Antibodies .
فالمرأة التي تصير حاملاً تكون قد تعرضت بشكل طبيعي لخلايا شريكها الغريبة عبر الجماع. فالمني يحمل بعض الأنسجة البروتينية, يقال لها مولدات المضاد (أي بروتينات تثير استجابة المضاد الحيوي). وهذه المولدات للمضاد تساعد في انتاج المضادات الحيوية المحصرة. ولكن أجسام بعض النساء لا تلاحظ أن أنسجة شريكهم هي غريبة بشكل كافٍ.
في الحقيقة يكون جهاز المناعة المنخفض النشاط, الذي لم يميز كون هذا النسيج غريباً هو الذي يمنع انتاج المضاد الحيوي المحصر. ومن خلال الملاحظات أن النساء اللواتي قد اسقطن سابقاً بين الثلاث الى الست مرات كن يفتقرن الى مادة معينة تسمى العامل المحصر والتي يمكن التحقق من وجودها في الدم.
هناك مشكلة أخرى في المناعة قد تنشأ عندما يكون لدى الحامل ما يسمى مضادات الشحيمات الفسفورية التي تعزز تجلط الدم. وقد تم اكتشاف ان الاسقاطات المتكررة قد تكون ناتجة عن هذه العوامل التيب تسبب حالات من التجلط المفرط.
ان النوع الذي يتضمن مضادات الشحيمات الفسفورية ليس له أي نمط ثابت ولكنه غالباً ما يحدث في فترة متأخرة من الحمل, أكثر من الاسقاط الذي يتضمن العامل المحصر. وهكذا فاذا حدث الاسقاط في المرحلة الاولى او الوسطى من الحمل ولم يكن هناك تشويهات في الرحم ولا عنق رحم غير كفؤ أو أي سبب واضح, عندها يمكن إجراء فحوص خاصة للدم للبحث عن هذه المضادات التي تعزز عملية التجلط.
فمشكلة هذه الحالة تعني ان المضادات الحيوية عند الام ستهاجم بعض المواد الدهنية على سطوح الخلايا التي تُعرف بالشحيمات الفسفورية. وبدورانها تنتج هذه الخلايا فائضاً من التجلط.. وهذا التجلط المفرط يمكن ان يسبب انسداداً في الاوعية او الشرايين الصغيرة, خاصة تلك الموجودة في الرحم أثناء الحمل, وهذا الانسداد يمنع الجنين من الحصول على طعامه من الدم والاوكسجين. واذا حدث ذلك فان الجنين سيموت في أي وقت قبل الاسبوع العشرين.
هذه المضـادات للشحيمــات الفسفـورية التي تسبب خسـارة الحمـل المتكرر, هي مضاد كرديوليبين Anticardiolipin ومضاد التجلط الذأبي
Lupus anticoagulant .
وهناك عوامل أخرى قد تعزز التجلط وتكون بالتالي سبباً في الاسقاط. فعلى سبيل المثال قد يكون كثرة تعداد صفائح الدم المرتفع سبباً في الاسقاط.
المعالجة تهدف الى تقليل كل من مستوى المضاد وكمية التجلط. وأولاً يجب عزل كل الاسباب المعروفة للاسقاط. ويتم الفحص بأخذ عينة دم من الأم وارسالها الى المختبر. فاذا كانت نتيجة الفحص ايجابية بشأن أي من هذه العوامل, هناك عدة أنواع من المعالجة متوفرة ويعتمد ذلك على الانواع المختلفة من المضادات الحيوية.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الإسقاط المتكرر ومشكلة المناعة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» الإسقاط في حياتنا النفسية
» متى محاولة الحمل ثانية بعد الإسقاط ؟
» البطاطا .. تقوي المناعة وتقاوم البلهارسيا !
» حبة البرتقال تعالج 12 مرض وتقوي جهاز المناعة لدى الإنسان
» المناعة والوقاية من أمراض الفم واللثة والاسنان

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
لمسة أمل  :: المنتديات الإجتماعية :: الأم والطفل-
انتقل الى: