لمسة أمل

لمسة أمل


 
الرئيسيةالبوابة**مكتبة الصوربحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 هل تشكل النانو خطورة على صحتنا ؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة




البلد :
نقاط : 175500
تاريخ التسجيل : 01/01/1970

مُساهمةموضوع: هل تشكل النانو خطورة على صحتنا ؟   الخميس فبراير 23, 2012 2:52 pm




هل تشكل النانو خطورة على صحتنا ؟



تبقى الفواكه الموضوعة في الحاويات المحكمة الغلق طازجة لأيام ، وتظل الأقمشة وواجهات المباني خالية من الجراثيم.
يمكن تحقيق ذلك من خلال تكنولوجيا النانو ، التي باتت تستخدم الآن في جميع الصناعات تقريبا. ورغم ذلك ، يحذر معارضو هذه التكنولوجيا من مخاطر صحية محتملة.
يعادل النانومتر ، وهي وحدة قياس غاية في الدقة إلى حد لا يمكن تصوره ، واحد على مليون من الملليمتر. وجزيئات النانو هي جزيئات يبلغ أحد أبعادها على الأقل مئة نانومتر أو أقل. ولعل ما يميز هذه الجزيئات عن غيرها نسبة مساحة سطحها الكبيرة إلى حجمها.
يقول ديتر سبورن ، رئيس مركز المواد الذكية بمعهد فراونهوفر لأبحاث السيليكات في مدينة فورتسبورج الألمانية: «تتيح تكنولوجيا النانو الإمكانية لتحقيق تأثيرات كبيرة للغاية بأقل قدر من المواد».
وأضاف: «إنها مطلوبة حيثما يتطلب الأمر استعمال أرق طبقات ممكنة من المواد أو استخدام المواد ذات التكلفة العالية».
تتغير الخصائص الكيميائية والفيزيائية للمواد وفقا لحجم الجزيئات وشكلها الهندسي. ويمكن لجزيئات النانو على سبيل المثال تسريع العمليات الصناعية مثل زيادة صلابة الطلاء الزيتي ، كما يمكنها أن تزيد من تأثيرات المواد الكيميائية.
وللمواد النانونية المختلفة استخدامات مختلفة ، سواء أكانت تدخل في تركيب المنتج أو تستخدم في طلائه.
تستعمل دقائق الفضة النانو في المنسوجات وطلاءات الجدران والأجهزة المنزلية مثل الثلاجات لما بها من خصائص مضادة للجراثيم. وتجعل العناصر التركيبية في جزيئات النانو لثاني أكسيد السيليكون الأقمشة المستخدمة في الأماكن المفتوحة مضادة للأتربة.
غير أن هذه الابتكارات لها سلبياتها. فالخصائص المتغيرة التي تزيد من اهتمام الباحثين بمواد النانو قد تكون ضارة للإنسان والحيوان والبيئة.
يقول يان برينجر ، وهو كيميائي بمعهد هوهنشتاين للابتكار في مجال المنسوجات: «الأفضل أن يتم إجراء البحث الخاص بالمخاطر (المحتملة) بالتوازي مع تطوير المنتجات». غير أن الأمر ليس كذلك. فالأبحاث الخاصة بالمخاطر والآثار الجانبية المحتملة تأتي بعد فترة كبيرة من تطوير المنتج والتسويق له. ويقول برينجر إنه على الرغم من إجراء عدد كبير من الدراسات حول المخاطر الصحية المحتملة ، لكن «كل منها لا يخص سوى منتجات محددة بعينها ، ومن ثم فإن إمكانية تطبيق النتائج على المنتجات الأخرى تكون محدودة».
ورغم ذلك ، تشير الدراسات إلى مخاطر محتملة.
تقول مونيكا بونينج ، الخبيرة في مجال سلامة المنتجات لدى اتحاد منظمات المستهلك الألمانية الذي يتخذ من برلين مقرا له: «جزيئات النانو غاية في الصغر ، وحتى الآن لم يتم تحديد الحواجز التي يمكن أن تخترقها».
وأضافت:»لقد أظهرت التجارب على الحيوانات أن جزيئات النانو ، على سبيل المثال ، تدخل الرئة وتنتقل إلى مجرى الدم والدماغ. وربما تدخل أيضا إلى الخلايا».
وقالت كاترين شفيرن ، من وزارة البيئة والحفاظ على الطبيعة والسلامة النووية الاتحادية الألمانية ، إن هناك مؤشرات تظهر أن المواد ذات الخصائص السامة قد تكون أكثر تسميما في شكل جزيئات النانو نظرا لكبر مساحة السطح.
جرى تسليط الضوء بصورة خاصة على استخدام الدقائق الفضية ، لأسباب منها الحاجة إليها في بعض المجالات ، مثل تصنيع المطهرات المستخدمة في المستشفيات والجوارب الطبية لمرضى السكر.
وحذر بونينج قائلا:»غير أن الناس ينفرون من الفضة. وعندما يتعرضون بكثرة للفضة النانو ، فلن تكون فعالة في المواضع التي تكون ضرورية فيها حقا».
ورغم البوادر التي تشير إلى وجود مخاطر محتملة ، لايوجد هناك دليل علمي حتى الآن يثبت أن أنواعا معينة من جزيئات النانو لها أضرار بطريقة أو بأخرى.

(د ب أ)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
هل تشكل النانو خطورة على صحتنا ؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
لمسة أمل  :: المنتديات العلمية والثقافة :: مجلة الساحة العربية-
انتقل الى: