لمسة أمل

لمسة أمل


 
الرئيسيةالبوابة**التسجيلدخول

شاطر
 

 مستجدات الصوم (الحلقة 29) - الإعتكاف بالبيت

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة




البلد : مستجدات الصوم (الحلقة 29) - الإعتكاف بالبيت Jo10
نقاط : 182430
تاريخ التسجيل : 01/01/1970

مستجدات الصوم (الحلقة 29) - الإعتكاف بالبيت Empty
مُساهمةموضوع: مستجدات الصوم (الحلقة 29) - الإعتكاف بالبيت   مستجدات الصوم (الحلقة 29) - الإعتكاف بالبيت Icon_minitimeالثلاثاء سبتمبر 30, 2008 6:58 pm



مستجدات الصوم (الحلقة 29)

الاعتكاف فـي البيت

الاعتكاف في المسجد من القربات والطاعات التي يقوم بها المسلم، والمذاهب الأربعة على أن الاعتكاف إنما يكون في المسجد، وزاد أبو حنيفة على جواز الاعتكاف في المساجد الخاصة، وجوَّز الأحناف والمالكية في وجه اعتكاف المرأة في مسجد بيتها، وكذلك المريض بالشلل والمضطر يصح اعتكافه في مسجد بيته على وجه للمالكيّة وأصحاب الشافعي.
والاعتكاف سنة للرجال والنساء، على أن يكون اعتكافهن بإذن أزواجهن، فإن لم يأذن الأزواج جازَ لهم إخراجُهنّ من المسجد كما ذهب إليه الشافعي وأحمد، وقد صح أن أزواج النبي ـ صلّى الله عليه وسلم ـ اعتكفن في المسجد النبوي، وقد اتفقت المذاهب الأربعة على أن الاعتكاف لا يصحُّ إلا في المسجد، كما قال تعالى: ''ولا تباشروهن وأنتم عاكفون في المساجدِ'' وإن كان الإخبار عن واقع الحال لا يُفيد الشرطيّة وأي مسجد من المساجد يجوز فيه الاعتكاف، لعدم الدليل على تخصيص بعضها بالجواز.
وهذا ما رآه مالك والشافعي، لكن أبا حنيفة وأحمد اشترطا أن يكون المسجد جامعًا عامًّا تقام فيه الصلوات الخمس وصلاة الجماعة. والحديث الذي اعتمد عليه ضعيف، وهو ما رواه الدارقطني: ''كل مسجد له مؤذِّن وإمام فالاعتكاف فيه يصلح'' ومفهومه أن المسجد الخاص الذي لا يستقيم فيه الأذان وصلاة الجماعة لا يصح الاعتكاف فيه.
والمسجد الجامع على كل حال إن لم يكن مشروطًا لصحة الاعتكاف فالاعتكاف فيه أفضل لإحراز ثواب الجماعة.
قال جمهور العلماء: لا يصح للمرأة أن تعتكف في مسجد بيتها، لأنّه لا يُطلق عليه اسم المسجد عرفًا، حيث يجوز بيعه، وهذا يصدق بالمكان المخصص في البيت للصلاة، أما غير المخصص فلا يجوز فيه الاعتكاف من باب أولى.
لكن الحنفية أجازوا للمرأة بوجه خاص أن تعتكف في مسجد بيتها وهو المكان المعد للصلاة ، وفيه قول قديم للشافعي، وجاء في وجه للمالكية صحته للرجال والنساء في مسجد البيت .
والمريض بالشلل يصح اعتكافه في مسجد بيته على وجه للمالكيّة وأصحاب الشافعي، وكذلك على رأي محمد بن عمر بن لبابة المالكي كما ذكره ابن حجر في ''الفتح'' ونقله الشوكاني في ''نيل الأوطار ج4 ص283'' عند شرح حديث رواه أبو داود من قول عائشة:'' ولا اعتكاف إلا في مسجد جامع''.



منقول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مستجدات الصوم (الحلقة 29) - الإعتكاف بالبيت
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
لمسة أمل  :: المنتديات العلمية والثقافة :: مجلة الساحة العربية-
انتقل الى: