لمسة أمل

لمسة أمل


 
الرئيسيةالبوابة**التسجيلدخول

شاطر
 

 زواج آنسة ستينية من ثمانيني بعد عضل دام 40 عاماً

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة




البلد : زواج آنسة ستينية من ثمانيني بعد عضل دام 40 عاماً Jo10
نقاط : 182360
تاريخ التسجيل : 01/01/1970

زواج آنسة ستينية من ثمانيني بعد عضل دام 40 عاماً Empty
مُساهمةموضوع: زواج آنسة ستينية من ثمانيني بعد عضل دام 40 عاماً   زواج آنسة ستينية من ثمانيني بعد عضل دام 40 عاماً Icon_minitimeالأربعاء يوليو 09, 2008 4:57 pm





زواج آنسة ستينية من ثمانيني بعد عضل دام 40 عاماً



جدة: سامية العيسى







شهدت قاعة المحكمة الكبرى بجدة أمس واقعة زواج وصفها أحد القضاة بأنها الأغرب من نوعها في تاريخ المحاكم السعودية حيث تم زواج مواطنة في الستين من عمرها بمواطن في الثمانين.
وفي التفاصيل أن العروس لم يسبق لها الزواج بسبب عضل والدها لها وإصراره على تزويجها هي وشقيقاتها الثلاث الأصغر من رجال من نفس عائلتها (قبيلتها).
و عبرت العروس في لقاء مع "الوطن " عقب عقد قرانها أمس عن فرحتها بتحقيق حلمها بعد انتظار لأكثر من 59 عاما موضحة أن عضل والدها وأعمامها لها ولشقيقاتها البالغات من العمر (44- 48-56) نبع من حرص أفراد العائلة على تزويجهن من نفس القبيلة.
وأكدت وجود الكثيرات من بنات أقاربها بلا زواج لنفس السبب، مشيرة إلى أن والدها -يرحمه الله- لم يسمح لهن بالذهاب إلى المدارس وقام باستجلاب معلمات لتدريسهن في البيت وتعليمهن القرآن الكريم.
و أضافت العروس "حسب العادات والتقاليد كنا نعاني من تشدد في حياتنا وأمضينا الجزء الأكبر من شبابنا في بيتنا وبعد وفاة والدي منذ 26 عاما رأينا انفراجا في الحياة وبوفاة أعمامي استطاعت الأسرة بمعاونة الأشقاء استقبال عرسان من خارج القبيلة ".
و ذكرت أن العرسان الذين كانوا يتقدمون لها غير مؤهلين إلى أن جاءت الفرحة وتقدم لها زوجها الحالي عن طريق إحدى صديقاتها وفي البداية رفضت الفكرة حيث صرفت النظر عن الزواج إلى أن أقنعتها بنات العريس بوالدهن الأرمل معددات محاسنه وطيبة قلبه.
وأكدت أن شقيقها الأوسط ساعدها على الموافقة والقبول بالزوج حيث حدد موعدا معه للرؤية الشرعية وبعدها فتح الله بينهما بالقبول وفي خلال أسبوع تم عقد النكاح.
وفيما دعت العروس إلى تحريم عضل الفتيات أو حجبهن ومنع تزويجهن إلا من أفراد القبيلة لما في ذلك من ظلم نفسي وبدني للفتاة, حذر مدير فرع لجنة إصلاح ذات البين بالعاصمة المقدسة وأستاذ الدعوة بجامعة أم القرى الدكتور عبد الرحمن الخريصي من توابع العضل وآثاره على المجتمع، مشددا على ضرورة تدخل المحاكم الشرعية ووجود أطر توعوية للقضاء على هذه الظاهرة. ووصف بعض الأعراف القبلية من تشدد العائلة لتزويج الفتاة من ابن عمها أو أحد أقاربها بالظلم البين متعجبا من السماح للشاب بالزواج من خارج القبيلة.
وأشار إلى أن هذه الحالة تعد من أغرب الحالات التي لم يمر مثلها لافتا إلى مثل هذه الزيجة قد تفوت كثيرا من المصالح الزوجية مثل فرصتها في الإنجاب والذي سعت الشريعة إلى تحقيقه من خلال الزواج. وطالب الجهات الرسمية وولاة الأمر بالتحرك السريع لإيقاف العضل والذي يعد نوعا من أنواع الحجر.
إلى ذلك تكفلت الجمعية الخيرية لمساعدة الشباب على الزواج بجدة على لسان نائب رئيس الجمعية أنس عبد الوهاب زرعة بتقديم الدعم والمساندة للعروسين موفرة قاعة الاحتفال وفستان الفرح وكوافيرة للعروس وهدايا قيمة للزوجين ومساعدة في تأثيث المنزل





منقول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
زواج آنسة ستينية من ثمانيني بعد عضل دام 40 عاماً
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
لمسة أمل  :: المنتدايات العامة :: الأخبار-
انتقل الى: